وقفة احتجاجية امام مقر عمالة اقليم خنيفرة ترفع شعار الفساد بالجامعة الملكية لكرة القدم 

 

هشام بوحرورة

  احتضنت الساحة المقابلة لمقر عمالة اقليم خنيفرة يوم الخميس 28 ماي 2015 على الساعة الخامسة مساء، وقفة احتجاجية ضد التواطؤات المقصودة من اجل إسقاط الفريق الزياني إرضاءا لأشخاص نافذين وكأن اقليم خنيفرة لا ينتمي لهذا الوطن الحبيب ، وقد عرفت الوقفة حضورا وازنا للالترات المشجعة للنادي بالإضافة الى رئيس الفريق و رئيس المجلس الاقليمي و عدد من هيئات المجتمع المدني و فعاليات سياسية ،هذا الى جانب حشد غفير من مختلف الفئات العمرية لمحبي النادي و قد اجمع الكل على التنديد بالفساد المستشري بالجامعة وعدم قدرتها على محاربة ظاهرة التلاعبات بنتائج المباريات لصالح فريق ضد آخر ،(وقد سبق للاعب أمين الرباطي ان أكد ذلك بالإضافة الى عضو بالجامعة الملكية والذي سرعان ما لبت ان تراجع عن تصريحه دون معرفة السبب )،كما دعا المحتجون الى عدم تسيس القضية والى نسيان كل الخلافات السياسية والتوحد من اجل إسماع صوت الحق و ومواصلة النضال حتى يفتح التحقيق في التلاعبات التي عرفتها بعض مقابلات البطولة في دوري المحترفين ،و في سؤال للجريدة لرئيس الفريق حول مدى صحة خبر استدعائه من طرف الجامعة الملكية لكرة القدم ،أكد الرئيس على ان الخبر ليس صحيحا .

صوت وصورة